فعاليات المؤتمر الطبي الخامس للاتحاد الآسيوي


فعاليات المؤتمر الطبي الخامس للاتحاد الآسيوي



افتتح معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اليوم (الإثنين) فعاليات المؤتمر الطبي الخامس للاتحاد الآسيوي الذي يعقد في العاصمة الهندية نيودلهي على مدى ثلاثة أيام بمشاركة أكثر من 600 مشاركاً يمثلون 63 دولة من قارة آسيا والعالم.

 وألقى معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة كلمة في افتتاح المؤتمر شدد فيها على تقدير الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لأهمية دور العلم والطب في تطوير اللعبة والعناية باللاعبين باعتبارهم حجر الأساس في المنظومة الكروية.

 وقال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: ننظر إلى هذا المؤتمر الطبي باعتباره منصة هامة  لمناقشة أحدث التطورات في الطب الرياضي وتبادل الأفكار والخبرات بين المشاركين، بالإضافة إلى ضمان التأكيد على أن الكرة الآسيوية تواكب المعايير العالمية في هذا الحقل الهام.

 وخاطب المشاركين بالقول: شهدت كرة القدم تطورا كبيرا خلال السنوات الأخيرة، وبات الوصول إلى أعلى درجات المنافسة يتطلب بذل جهود مضاعفة، مما يؤثر على الحالتين البدنية والذهنية للاعبين، لذلك فإنه من الضروري أن نواصل الاستثمار في الأبحاث العلمية الخاصة بالعلم الرياضي والتكنولوجيا والطب، وذلك للمحافظة على صحة اللاعبين وكذلك تعزيز قدراتهم التنافسية.

 وختم معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة كلمته بالتأكيد على التزام  الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتوفير كافة عوامل النجاح للمؤتمر الطبي الخامس والعمل على تبني توصياته بما يصب في خانة المصلحة العليا لكرة القدم الآسيوية ويعزز مكانتها الرائدة في مجال الطب الرياضي.

 وفي نهاية حفل الإفتتاح قام رئيس الإتحاد الآسيوي بتسليم علم الإتحاد التذكاري إلى السيد برافول باتيل رئيس الإتحاد الهندي تقديراً لدوره في تسهيل إقامة المؤتمر،وإلى البروفيسور جيري دافوراك المستشار الطبي للإتحاد الدولي لكرة القدم على جهوده في دعم هذه التظاهرة الرياضية العلمية.

 يذكر أن المؤتمر الطبي للإتحاد الآسيوي مصنف ضمن أهم المؤتمرات الطبية  العالمية وهو يوفر آخر ما توصل إليه العلم الحديث في مجال الطب الرياضي، عبر أبحاث مقدمة من الخبراء والباحثين، ويتضمن محاضرات وندوات وأوراق عمل تتناول عدة مواضيع مثل استخدام الخلايا في الأنسجة العضلية، إصلاح الغضروف، تحديد العمر والجنس، نظرة جديدة لفيزياء الإصابات، استخدام وسوء استخدام الأدوية الحديثة، تفادي الحالات الطارئة والإصابات، الوفاة المفاجئة بسبب مشاكل القلب.

 وتعقد على هامش المؤتمر الذي يقام مرة واحدة كل أربع سنوات مجموعة من الفعاليات كندوة التسجيل والمراقبة لمكافحة المنشطات، وورشة عمل إعادة التأهيل، ودورة محاضري نظام (فيفا 11+) ،ومشاهدة عملية إعادة تأهيل الأربطة .

4 1 3


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *